الحمل والرضاعةتجارب ونتائج

تجربتي مع الحمل بعد الأربعين

تجربتي مع الحمل بعد الأربعين، ربما تكون مفيدة للكثير من السيدات، اللاتي يرغبن في الحمل بعد الأربعين، لذا ترغب الكثير من السيدات في التعرف عليها، ولعلك سيدتي مثلهن تحتاجين إلى التعرف عليها، فتابعي لأقدمها لكِ بشيء من التفصيل.

تجربتي مع الحمل بعد الأربعين

تجربتي مع الحمل بعد الأربعين كانت مختلفة كثيرًا عن حملي السابق قبل أن أبلغ الأربعين من عمري، فكل من جربت الحمل بعد الأربعين تعرف ذلك جيدًا، حيث تمر المرأة عند الحمل بعد سن الأربعين بالكثير من الصعوبات والمشاكل، فمن بين المشكلات التي تعاني منها عادة هي مشكلة الضغط، فمن الضروري أن تعتني المرأة بنفسها جيدًا خلال فترة حملها، حتى لا تتعرض إلى مضاعفات خطيرة تؤثر عليها وعلى طفلها المنتظر بشكل سلبي.

علامات الحمل بعد سن الأربعين

من خلال تجربتي مع الحمل بعد الأربعين يمكنني أن أخبركم ببعض العلامات التي يمكن أن يدل وجودها على وجود حمل رغم تخطي المرأة لسن الأربعين، وإليك أهم الأعراض فتابعي لتتعرفي عليها:

  • ألم في الثدي وتورمه.
  • الغثيان والرغبة في التقيؤ.
  • الإمساك.
  • الشعور بالرفض تجاه بعض الأطعمة.
  • المعاناة من الدوار والدوخة.
  • الرغبة الزائدة في الطعام وفقدان الشهية في بعض الحالات.
  • الحاجة الشديدة إلى النوم بكثرة أثناء ساعات النهار.

ربما قد يهمك: أبكر علامات الحمل في الأيام الأولي .. علامات مبكرة جدًا

رأي الطب في الحمل بعد الأربعين

رأي الطب في الحمل بعد الأربعين

من خلال تجربتي مع الحمل بعد الأربعين ومناقشاتي الدائمة مع الأطباء خلال مشوار الحمل وعند الترتيب له، يمكنني أن أنقل لكِ رأي الأطباء في هذه المسألة، حيث يرى الأطباء أن فرصة الحمل في سن الأربعين قليلة، ولكن مازالت ممكنة.

حيث تعد فترة العشرينات هي الفترة الذهبية لحمل السيدات حيث تكون الخصوبة عند المرأة في أفضل حالاتها بهذا العمر، وتضعف خصوبة المرأة وتقل فرصة حملها كلما تقدم بها العمر، ولكن يمكن حدوث الحمل بشكل طبيعي عند الكثير من النساء دون وجود أي مضاعفات أو مشكلات تتعرض لها الأم أو يتعرض لها الجنين، فالأمر هنا نسبي للغاية، ويمكن التأكد من هذه المسألة بتوجيه سؤال بسيط إلى السيدات وهو مين أنجبت بعد سن الأربعين؟.

وبإجابة السيدات على هذا من خلال تجاربهن، سوف يتبين لنا أن الأمر يعتمد بشكل كبير على حالة المرأة الصحية، وأيضًا حالتها الهرمونية، التي توفر لنمو الجنين ظروف جيدة ومناسبة لنموه، حتى تأتي لحظة ولادته بكل أمان.

أسرع طريقة للحمل بعد الأربعين

من خلال تجربتي مع الحمل بعد الأربعين يمكنني أن أخبركم ببعض النصائح التي تساعد على تسريع حدوث الحمل بعد عمر الأربعين، حيث تقل فرصة حدوث الحمل بعد تجاوز المرأة لهذا العمر، ولكن لا يعني ذلك أنه لا يوجد  فرصة للحمل، بل إن احتمال حدوث الحمل بشكل طبيعي ودون الحاجة لأخذ أي أدوية للخصوبة أو الخضوع لعمليات الحقن المجهري وارد الحدوث، وإليك بعض النصائح التي تساعدك في تنشيط التبويض وبالتالي حدوث حمل:

  • الحرص على تناول الأدوية التي تحتوي على مضادات الأكسدة وعلى رأسها الزنك وحمض الفوليك الذي يزيد من نسبة الخصوبة عند المرأة.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الألياف الطبيعية التي تساهم في توازن الهرمونات الموجودة بالجسم والحفاظ على نسبة سكر الدم فقد أثبتت الدراسات أن تناول المرأة لعشرة جرامات يوميا من الألياف الطبيعية يزيد الخصوبة ويقلل من احتمالات حدوث عقم الذي يسببه اضطراب عملية التبويض التي تتعرض له المرأة بعد تجاوز عمر ال 32.
  • تناول أنواع متعددة من الفيتامينات فالمكملات الغذائية تقلل من احتمالات التعرض للإصابة بالعقم الذي تسببه اضطراب الهرمونات بنسبة 41. %
  • تناول كميات كبيرة من الماء فهو يدعم إنتاج مخاط عنق الرحم التي تقل مع تقدم العمر نتيجة للتغيرات الهرمونية حيث يصعب على الحيوانات المنوية الوصول إلى البويضة بسبب قلة المخاط الموجود في الرحم.
  • ممارسة التمارين الرياضية فالكسل والخمول يسبب العقم لذا يجب ممارسة التمارين الرياضية البسيطة لتقليل العقم.

تجارب الحمل في سن 45

في إطار الحديث عن تجربتي مع الحمل بعد الأربعين دعونا نخبركم بتجارب الآخرين عن الحمل بعد تخطي عمر الأربعين، فتابعوا:

تحكي إحدى السيدات أنها قد تأخرت في الإنجاب بسبب عدم زواجها إلا بعد مرور  4 سنوات على بلوغها عمر الأربعين، حتى تتمكن من اختيار أب يفخر به أطفالها في المستقبل، وبعد أن مر 6 أشهر على الزواج دون حدوث حمل، توجهت هي وزوجها إلى الطبيب الذي قدم لهم بعض النصائح التي تساعد على حدوث حمل بسرعة، فقد بلغ  الشوق إلى تحقيق حلم الأمومة ذروته، وبعد مرور شهرين من اتباعها  لنصائح الطبيب بشكل جيد، اكتشفت أن حلم الأمومة قد أوشك على التحقق، وهناك جنينًا ينمو الآن في أحشائها، وبعد رحلة صعبة ومريرة استمرت 9 أشهر رزقها الله بطفلها الرائع عمر، وها هو الآن يلهو ويلعب أمام عينها، وأصبحت تجربتها مفيدة لكل امرأة تسأل من حملت في سن 44؟

فوائد الحمل في سن الأربعين

تجربتي مع الحمل بعد الأربعين

تتساءل الكثير من السيدات إن كان للعمل بعد تجاوز سن الأربعين فوائد، ومن خلال تجربتي مع الحمل بعد الأربعين يمكنني أن أخبركِ أنه بالفعل يوجد مجموعة من المزايا والفوائد التي تتحلى بها السيدة الحامل بعد عمر الأربعين، فتابعي لتتعرفي عليها أكثر:

  • تعد المرأة أكثر نضجًا بعد بلوغ عامها الأربعين لذا فهي قادرة على التعامل مع مولودها بصورة أفضل، كما أنها مؤهلة لتربيته بشكل صحيح، عكس اللواتي ينجبن في عمر العشرين، تكون تجربة الأمومة أكثر صعوبة بالنسبة لهن.
  • المرأة في عمر الأربعين تكون أكثر قدرة على تحمل المتاعب والآلام المحتملة في فترة الحمل.
  • هناك فرصة كبيرة للحمل بتوأم بعد بلوغ المرأة سن الأربعين.
  • تكون المرأة في مثل هذا هو السن قد استقرت في عملها وأيضًا من الناحية المادية لذا تكون أكثر قدرة على تربية طفلها.
  • تكون المرأة أكثر قدرة على تحمل طفلها لأنها تكون أكثر علما وثقافة.

سلبيات الحمل بعد سن الأربعين

أحيانًا يكون الحمل بعد عمر الأربعين خطرًا يهدد صحة الجنين، لأنه يكون قد مر على البويضات التي تحملها الأم فترة زمنية طويلة، لذا يزداد معدل احتمالية الطفل بمتلازمة داون، كما يزداد احتمالية إصابة الأم بالأمراض التي ترتبط بفترة الحمل، ومنها تسمم الحمل، وسكري الحمل وارتفاع معدل ضغط الدم، وبالتالي يعاني الأطفال من مضاعفات صحية خطيرة، كما أن نسبة الخصوبة تقل لدى السيدات بعد بلوغ عمر الأربعين، وهنا يضطررن إلى الخضوع إلى عملية تلقيح صناعي.

أعشاب تساعد على الحمل بعد سن الأربعين

أعشاب تساعد على الحمل بعد سن الأربعين

هناك الكثير من الأعشاب التي يمكن استخدامها لتسريع حدوث حمل بعد بلوغ المرأة عمر الأربعين، حيث تضعف عملية التبويض بعد بلوغ هذه المرحلة، وبالتالي تقل الخصوبة وتضعف احتمالية حدوث حمل بشكل طبيعي،  وإليك أهم الأعشاب التي تزيد من معدل الخصوبة فتابعي لتتعرفي عليها:

عشبة عرق السوس

تعد عشبة عرق السوس من أفضل الأعشاب الفعالة في تنشيط عملية التبويض وتسريع حدوث الحمل، ولكن يجب الأخذ في الاعتبار أن المبالغة في استخدامه قد يكون لها تأثيرات سلبية غير مرغوبة، ويمكن شراؤه على هيئة   مسحوق أو غلي الجذع نفسه في الماء.

عشبة زيت الخروع

يتم استخلاص زيت الخروع من بذور نبات زيت الخروع، حيث يتم وضعه على الجسم بشكل خارجي، وتدليك الجسم حتى تتشربه البشرة، ويستفيد الجسم منه، فهو فعال في المساعدة على التوازن الهرموني بالجسم لذا يتم وصفه للنساء اللواتي ترغبن بالحمل بعد عمر الأربعين.

كما أن له فوائد صحية متعددة، ومنها تقوية المناعة، وزيادة كفاءة الجسم في  مقاومة الأمراض، ويمكنك الحصول عليه من محلات الأعشاب الطبيعية، وإليك خطوات استخدامه فتابعي لتتعرفي عليها:

  • قومي بغمس قطعة من القطن أو القماش في كمية مناسبة من زيت الخروع حتى تتشبع تمامًا به.
  • ثم استلقي على ظهرك وقومي بتدليك أسفل بطنك بقطعة القطن أو القماش.
  • ثم قومي بوضع قطعة القطن أسفل بطنك مع وضع غطاء من البلاستيك عليها.
  • ثم قومي بوضع زجاجة تحتوى على ماء ساخن غليها ثم ضعي منشفة على بطنك واسترخي لمدة لا تقل عن نصف ساعة.
  • ثم قومي بشطف بطنك بالماء والصابون.

عشبة القرفة

تساهم القرفة بشكل فعال في زيادة معدل الخصوبة فهي تعالج مشكلة مقاومة الإنسولين التي يعتقد أنها من العوامل التي تسبب العقم، لأنها تتسبب في تكيس المبايض، فضلًا عن مساهمة القرفة في التحكم في النزيف الغزير في فترة الحيض.

عشبة الماكا

تعمل عشبة الماكا على دعم التوازن الهرموني كما تساهم في تحفيز الرغبة الجنسية أيضًا ويتم تناولها على هيئة كبسولات كما يتم إضافته إلى العصير أو المخبوزات عند صنعها في سورة مسحوق.

عشبة الأشواجاندا

يتم أخذ عشبة الأشواجاندا على هيئة كبسولات أو مسحوق، وينصح بتناولها لكل من تسعى إلى حدوث حمل بعد تجاوز عمر الأربعين، حيث تدعم قدرة الجسم على مقاومة الإجهاد وتحسن من وظائف الغدد الصماء، وتزيد من كفاءة جهاز الجسم المناعي وبالتالي تعالج مشكلات الخصوبة.

أسئلة شائعة حول الحمل في سن الأربعين

من خلال تجربتي مع الحمل بعد الأربعين، ومناقشاتي المتعددة مع الأطباء حول هذا الأمر، يمكنني أن أقدم لكِ إجابة وافية للأسئلة المتكررة عن الحمل بعد سن الأربعين، فتابعوا لتتعرفوا عليها:

عمري 41 هل أحمل؟

نعم يمكنك عزيزتي الغالية أن تحملي وبشكل خاص إذا كنت تتمتعين بحالة صحية جيدة، وكانت عادتك الشهرية منتظمة والتبويض جيد، فقد أوضح الأطباء والمتخصصين أنه يمكن للمرأة الحامل خلال العقد الرابع من عمرها، إذا حدث لها إخصاب وكان التبويض لديها يعمل بشكل جيد، ولكن للأسف الشديد أن احتمالات حدوث بعض المضاعفات والمشكلات عند الحمل بهذا العمر واردة بشكل كبير، رغم عدم وجود دليل طبي يثبت صحة ذلك.

من حملت بعمر 39؟

تتساءل الكثير من النساء عن الحمل في عمر 39، حيث تجد المرأة صعوبة في الحمل والإنجاب بهذا العمر، فمن المعروف أن المرأة تولد بعدد قليل من البويضات، التي ينخفض معدلها بشكل تدريجي في نهاية العقد الثالث، فضلًا عن أن عملية تخصيب البويضات لدى السيدات اللاتي يزيد عمرهن عن 39 عام لا تتم بنفس السهولة عند السيدات في عمر العشرينات، لذا تلجأ السيدات اللاتي يرغبن في الحمل بمثل هذا العمر إلى طبيب متخصص، في حالة عدم حدوث حمل لمدة 6 أشهر من المحاولة.

وهنا نكون قد وصلنا عزيزتي القارئة إلى ختام هذا المقال بعد أن تعرفنا سويًا على خلاصة تجربتي مع الحمل بعد الأربعين، وبالطبع قد تعرفنا على الكثير من المعلومات المتعلقة بهذا الأمر، ومنها فوائد الحمل بعد سن الأربعين، وعلاماته وتجارب الحمل في عمر 45، كما قد عرضنا لكم بعض الأعشاب التي تساعد على تسريع الحمل، ومعلومات أخرى عديدة تحتاجون إلى معرفتها.

زر الذهاب إلى الأعلى