هل حركة الجنين تدل على سلامته من التشوهات

  • الحمل والرضاعة هل حركة الجنين تدل على سلامته من التشوهات

    هل حركة الجنين تدل على سلامته من التشوهات؟

    فترة الحمل من الفترات الحساسة والهامة في حياة كل أم، تتمنى فيها أن يولد صغيرها بكامل صحته، يتبادر إلى ذهنك عزيزتي بعض الأمور تحاولين بها الطمأنينة على سلامة جنينكِ، منها هل حركة الجنين تدل على سلامته من التشوهات وكيف يمكن حمايته منها. هل حركة الجنين تدل على سلامته من التشوهات؟ غالبًا يبدأ الجنين بالحركة في الأسبوع السابع من الحمل ولكن لا تشعر الأم بهذه الحركات إلا عند بلوغ من 16 إلى 22 أسبوع وتشمل: حركة الرقبة. مص الأصبع. الركلات. التفاف الجسم. ولكن هل حركة الجنين تدل على سلامته من التشوهات، الحركة علامة على أنه ينمو في الحجم والقوة، فهي مؤشر إيجابي فيما يخص صحة الجنين لكنها ليست مؤكدة على عدم وجود تشوهات.  دلائل انخفاض حركة الجنين تناقص الحركة يعتبر مصدر قلق للأمهات والأطباء أيضًا، إن انخفاض معدل الحركة يعتبر علامة تحذيرية على احتمال إصابة الجنين بخطر أو تشوه ما، يتطلب ذلك مزيدا من التقييم من قبل الطبيب المتابع للحمل. هل حركة الجنين الكثيرة تدل على صحته؟ نعم إذا كنت تهتمين هل حركة الجنين تدل على سلامته من التشوهات وهل كثرتها تعبر عن مدى صحته، فالحركة جزء مهم من تطوره داخل…

    أكمل القراءة »
زر الذهاب إلى الأعلى